في مصر كارثة وضحية جديدة باسم الحب والفالنتاين

السبت، 16 فبراير 2019

في مصر كارثة وضحية جديدة باسم الحب والفالنتاين



كتب / احمد سعيد العوضي
كل عام يفاجئنا عيد الحب او ما يسمى بالفالنتاين بكارثة جديدة ، وفي العام قام شاب مصري بالانتحار وذلك من خلال القاء بنفسه من الدور الرابع في مدينة الشيخ زايد وذلك عندما اكتشف صديقه بانه على علاقة عاطفية بشقيقته فتحدث اليه بانهاء الصداقة بينهما ، مما اصاب الشاب بحالة اكتئاب وحزن شديدة نتيجة فقدان اعز صديق فلم يجد امامه بدا سوى التخلص من حياته بالانتحار قبل عيد الحب بلحظات ليقدم للعالم ضحية جديدة باسم الحب والفالنتاين ، وقد انتقلت الشرطة الى موقع الحادث وحررت محضرا بالواقعة وجاري التحقيق 
 
اقرأ ايضا موضوعات تهمك :ــ

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

يمكنك مشاركة الموضوع على الواتساب من هاتفك المحمول فقط

اكتب كلمة البحث واضغط إنتري